مزارع النخيل في بيشة

النخيل.. رمز الشموخ الأصيل، وموروث الثقافية العريق

تضم محافظة بيشة في منطقة عسير ما يربو عن 1.9 مليون نخلة في حوضها الخصيب الذي يلتقي فيها 45 واديا ويعزز بها النشاط
الزراعي خاصة في نخيل تمر الصفري النادر الذي تستفرد بيشة بإنتاجه.
شكل النخل مع أهالي بيشة هوية ثقافية واجتماعية عريقة منذ سنين طويلة، وأعتبر رمزا اجتماعيا مهما كأهميته الوطنية، فهو مصدر
الخير والغذاء والرخاء، لذا كانت العناية بمزارع النخيل أحد أهم الشواهد الملفتة في بيشة، والتي تشكل بكثافة أشجارها، وسحر
اخضرارها، ولذة إنتاجها ميزة خاصة ببيشة، ووجهة مهمة يقصدها السائح يستلهم منها الشموخ والثبات والعطاء.
يمكن للزائر لمنطقة بيشة أن يزور مزارع النخيل بها خلال موسم الصفري الشهير الذي يرتفع حصاده فيه لمئات الأطنان، ويتذوق
بنفسه تمر الصفري من أيدي من يرعاه في نخيله مسبقا ليكتشف لذة الطعم وأصالته ويخرج بتجربة في السياحة البيئة التي لا تتكر في
مكان آخر مع تمر الصفري إلا في بيشة.

اختر مرشدك

معالم أخرى

عرض المزيد

الإتجاهات

ابدأ رحلتك